تنسيق نقابي يطالب بتعويض أطر ومستخدمي مديرية الفلاحة بخنيفرة

جديد24-خنيفرة

أثار التوزيع غير العادل لتعويضات التنقل على موظفي المديرية الإقليمية للفلاحة بخنيفرة موجة غضب ثلاث نقابات بالمدينة، حيث استنكرت هذه الهيئات طريقة توزيع المدير الإقليمي للفلاحة لتعويضات التنقل على أطر ومستخدمي المديرية، والتي تقوم على منطق المحاباة والمحسوبية دون العمل بمبدأ الشفافية وتكافؤ الفرص”ط.

واعتبر التنسيق الثلاثي الذي يضم الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، الكونفدرالية الديمقراطية للشغل حسب بلاغ تتوفر جديد24 على نسخة منه، (اعتبر) “عملية توزيع التعويضات غير منصفة”، مسجلا أن “المبلغ المخصص للمدير نفسه ورؤساء المصالح يقارب نصف المبلغ الإجمالي للتعويضات، مع إعطاء إمتياز للمهندستين المتدربتين، خلافا لباقي الموظفين”، مطالبا في نفس الوقت بضرورة مراجعة هذه العملية عملا بمبدأ الاستحقاق والوضوح.

كما طالب التنسيق الثلاثي المدير بخصم ما لايقل عن 1000 درهم لكل من رؤساء المصالح والمدير، مؤكدة في نفس السياق، أن المدير الاقليمي رفض أي خصم من حصته والتي فاقت 500 درهم، مع إصراره على إبقاء امتيازات المهندستين المتدربتين”، مستغربا (التنسيق) ما اعتبره “اعتماد المدير الإقليمي لائحة جديدة، في الوقت الذي كانت تستعد للحوار معه، لائحة يغيب فيها تكافؤ الفرص، مع تجاهل فئة التقنيين من الدرجة الثانية والثالثة”.

واستنكرت الهيئات النقابية سياسة الأذان الصماء التي ينهجها المدير الإقليمي، وعدم تبنيه مقاربة تشاركية مع النقابات تعتمد الحوار.

loading...

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق