إضراب وطني وحدوي يشل الجماعات الترابية بالمملكة اليوم الخميس

عمر الشاشي-جديد24

نفذت  شغيلة الجماعات الترابية   إضرابا وطنيا وحدويا إنذاريا لمدة 24 ساعة الخميس 17 يناير 2019 احتجاجا على الوضعية المزرية للشغيلة الجماعية وإغلاق باب الحوار مع الوزارة الوصية على القطاع .

و يأتي هذا الإضراب للشغيلة الجماعية بعدما دعت له  المكاتب الوطنية العامة بقطاع الجماعات الترابية لكل من الكونفدرالية الديمقراطية للشغل و الفيدرالية الديمقراطية للشغل والاتحاد العام للشغالين بالمغرب والاتحاد المغربي للشغل  ، في بلاغ توصلت الجريدة بنسخة منه ، لمدة 24 ساعة يوم الخميس 17 ينايرمع عقد ندوة صحفية يوم الخميس 24 يناير 2019 بمقر الاتحاد العام للشغالين بالمغرب للاعلان عن البرنامج النضالي المستقبلي .
وحملت المكاتب النقابية للجماعات الترابية وزارة الداخلية ورؤساء الجماعات المحلية المسؤولية كاملة في تردي أوضاع الشغيلة الجماعية وأجراء التدبير المفوض .

يذكر أن الشغيلة الجماعية تطالب  بالاستجابة الفورية لمطالبها والمتمثلة  في: التسوية العاجلة لوضعية الموظفين حاملي الشهادات (التقنيون، المجازون، الماستر، المهندسون، الدكتوراه…) والمرتبون في سلالم الأجور لا تتناسب والشهادة المحصل عليها؛ مراجعة النظام الأساسي لموظفي الجماعات الترابية بما يضمن المساواة والمماثلة مع باقي الأنظمة الأساسية لبعض القطاعات، وإقرار تعويض على المردودية واسترجاع التعويض الخاص، و حذف السلم السابع كحق مكتسب لفئة المساعدين التقنيين والمساعدين الإداريين بقطاع الجماعات الترابية…؛ إخراج مؤسسة الأعمال الاجتماعية لموظفي وموظفات الجماعات الترابية، ومراجعة مرسوم التعيين في مناصب المسؤولية ومنظام بقطاع الجماعات الترابية وإقرار التعويض عن المسؤولية بما يراعي خصوصية القطاع.

loading...

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق