الخلفي : اقتطاعات الحكومة من أجور الموظفين ستصل 14 بالمائة هذه السنة

جديد24

أكد مصطفى الخلفي، الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والناطق الرسمي باسم الحكومة، أن نسبة الاقتطاعات الخاصة بالتقاعد، التي تخصمها الحكومة من رواتب الموظفين، ستصل هذه السنة  إلى 14 بالمائة، بزيادة نسبتها واحد في المائة، مقارنة مع السنة الماضية.

وجاء تصريح الخلفي، الذي خصّ به موقع القناة الثانية، في أعقاب تناسل تقارير صحافية تقول إن الحكومة ستفرض زيادة بنسبة 14 بالمائة على الاقتطاعات من أجور الموظفين الخاصة بالتقاعد.

وقال الخلفي بهذا الخصوص:” ليس صحيح.. لن تكون هناك زيادة مباشرة بنسبة 14 بالمائة في اقتطاعات الموظفين”، مضيفا: “ما هو مقرر وما تم التصويت عليه في سنة 2016 هو زيادة أربع نقاط  في الاقتطاعات الخاصة بالتقاعد، تطبق على أربع مراحل، مع زيادة أربع نقاط أخرى من مساهمات الدولة باعتبارها المشغل. هذه النقاط تضاف إلى 10 نقاط، هي التي كانت تقتطع في الأصل لفائدة الصندوق الوطني للتقاعد قبل 2016.”

وأضاف الخلفي أنه “تمت زيادة نقطة في 2016 فأصبحت نسبة الاقطاعات 11 بالمائة، ثم في 2017،  تمت زيادة نقطة واحدة فوصلت نسبة اقتطاعات إلى 12، وفي 2018 ارتفعت نسبة الاقتطاعات من رواتب الموظفين إلى 13 بالمائة. وفي هذه السنة الجديدة تضاف النقطة الأخيرة، ليصبح المجموع الإجمالي للاقتطاعات هو 14 بالمائة.”

وذكر الخلفي أن هذا الإجراء جاء من أجل إنقاذ الصندوق المغربي للتقاعد من الإفلاس، مشيرا إلى أن بنك المغرب وقبله المجلس الأعلى للحسابات، نوها بالإصلاح المقياسي الذي تم في 2016، والذي مكن من استمرارية الصندوق المغربي للتقاعد في أداء خدماته، بعد أن كان مهددا بالتوقف عن أداء معاشات حوالي 400 ألف متقاعد في 2022.

loading...

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق