بالصور…تفريقُ وقفة احتجاجية بالتزامن مع زيارة وزير الصحة للمستشفى الإقليمي بخنيفرة

جديد24- خنيفرة

فرَّقتْ قوات الأمن بخنيفرة، صباح اليوم الأربعاء 09 يناير، وقفة احتجاجية أمام مستشفى المدينة، دعا إليها نشطاء على فيسبوك بالتزامن مع زيارة وزير الصحة أنس الدكالي إلى المستشفى من أجل افتتاح مصلحة الطب النفسي.

واستَعْملتِ القوات الأمنية القوة لتفريق المشاركين في الوقفة الإحتجاجية، في الوقت الذي تعالت الأصوات المنددة بتردي الوضع الصحي بعاصمة زيان، وخطورة نقص الموارد الطبية واللوجيستيكية على صحة المواكن، فضلا عن المواعيد التي تعد بالسنين، حسب اللافتات التي رفعها المحتجون.

وتعيش المؤسسات الصحية بإقليم خنيفرة وضعا كارثيا على رأسها المستشفى الإقليمي، ومراكز، حيث تعاني الساكنة الويلات من أجل الحصول على خدمات صحية تراعي آدميتهم، حيث طالبت جمعية أصدقاء المريض بإيفاد لجنة للتحقيق في الاختلالات التي يعرفها المرفق، خاصة غياب التجهيزات والمعدات الطبية، وسوء المعاملة التي يتلقاها المرتفقون، بالإضافة إلى المواعيد الطويلة الأحد.

loading...

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق