عملية تجميل تؤدي بحياة مغني راي معروف بالجزائر

جديد24-وكالات

توفي فنان جزائري، أمس الإثنين، بإحدى العيادات الخاصة بالجزائر  العاصمة.

وذكرت وسائل إعلام جزائرية أن الراحل، الملقب ب«هواري منار»، والبالغ من العمر حوالي 36 سنة، لفظ أنفاسه الأخيرة بمصحة خاصة جراء إصابته بسكتة قلبية تحت تأثير التخدير أثناء إخضاعه لعملية تجميلية لشفط الذهون.

وقد خلف الموت المفاجئ لهذا الفنان صدمة قوية لدى جمهوره ومحبيه داخل الجزائر وخارجها.

الراحل رأى النور بمدينة مارسيليا الفرنسية قبل أن يحط الرحال ببلده الأم، ويبدأ مساره الفني بمدينة وهران  غرب الجزائر ، قبل أن تمتد شهرته نحو العديد من الدول الأوروبية.

وسبق للراحل أن أحيا مجموعة من السهرات الفنية بكل من فرنسا وبلجيكا وهولندا وغيرها من الأقطار الأخرى، كما استطاع في وقت وجيز اكتساب شهرة واسعة داخل الجاليات العربية المقيمة بالخارج وخاصة المتحدرين من الدول المغاربية.

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق