مصدر أمني يُوضِّحُ حقيقة بيعَ شخصٍ لطفلتيه بالشارع العام

ياسر الوادي العلوي

تداولت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي شريط فيديو مدته دقيقة و39 ثانية، يظهر فيه شخص يزعم أنه يبيع طفلتيه القاصرتين احتجاجا على ما يعتبره عدم القدرة على توفير احتياجاته المعيشية.

وفي تعليق على هذا الموضوع، أوضح مصدر أمني أن هذا الشريط قديم ويعود لأربع سنوات تقريبا، وتحديدا إلى 11 مارس 2015، عندما قام شخص من ذوي السوابق القضائية بتنظيم وقفة احتجاجية بساحة الزرقطوني بمدينة تازة، احتجاجا على عدم استفادته من حيز مكاني ضمن الفضاء التجاري المسمى وقتها ” السعادة”، وذلك لمزاولة البيع بالتقسيط.

واستطرد ذات المصدر، بأن الهدف من هذه الوقفة الاحتجاجية لم يكن في حقيقته هو بيع الطفلتين الصغيرتين، وإنما كان هو الاحتجاج بطريقة غير مباشرة للحصول على مكان ضمن فضاء تجاري.

وختم ذات المصدر، بأن مصالح الأمن أخضعت المشتبه فيه أنذاك لبحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وأحالته على العدالة بتاريخ 31 مارس 2015 وذلك على خلفية تورطه في هذه الأحداث، وكذا في إهانة رجال سلطة وتعريضهم للعنف والتهديد أثناء مزاولتهم لمهامهم.

loading...

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق