وفاة عون سلطة عقب هدم منزل عشوائي ضواحي النواصر

جديد24-النواصر

علمت “جديد24” من مصادر حقوقية أن عون سلطة من درجة “مقدم” لقي حتفه مساء اليوم، متأثر بجروحه البليغة عقب إقدام سلطات أولاد صالح التابعة ترابيا لإقليم النواصر على هدم أحد المنازل بدوار الهوارة، حيث جرى نقله إلى مستشفى ابن رشد بالدار البيضاء قصد إخضاعه للعلاجات الضرورية، قبل أن يفارق الحياة لحظات بعد وصوله إلى المستشفى المذكور.

وكان دوار “الهواورة” التابع لتراب جماعة أولاد صالح، قد عاش، صبيحة اليوم الأربعاء، على وقع محاولة هدم عدد من المنازل العشوائية من قبل السلطات العمومية، في حادث خلف موجة غضب عارمة من قبل الساكنة.

وأكدت ذات المصادر أن هذا المنزل شيد باتفاق مع السلطة المحلية، قبل أن تفاجؤوا صبيحة اليوم بهدمه بحضور عشرات من القوات العمومية، حيث طالبوا وزير الداخلية بضرورة فتح تحقيق في الواقعة، ومحاسبة كل من تبث تورطه في ما وصفوه بـ “التواطؤ” الذي كبدهم خسائر بشرية مالية كبيرة جدا.

وفي تعليق لأحد المتضررين على هذا المشهد الصادم ، قال : ” فين كانت هاد السلطات ملي كانت هذه المنازل تبنى في واضحة النهار”، قبل أن يضيف : ” حتال دابا عاد جايين يهدمو لينا ديورنا لي خسرنا عليهم دم جوفنا “.

loading...

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق