وزير الثقافة يلتقي النقابة المغربية للفنانين المبدعين (SMAC)

ياسر الوادي العلوي-الرباط

احتضن مقر وزارة الاتصال، اليوم الخميس 14فبراير، لقاء جمع بين وزير الثقافة والاتصال محمد الاعرج والنقابة المغربية للفنانين المبدعين (SMAC) ممثلة في مجموعة من الفنانين المبدعين والنجوم من كل الأجيال.

وفي جو من الجدية والمسؤولية، تناول الحضور معظم القضايا التي تشغل بال فئات واسعة وعريضة ممن يشتغلون بالميدان الفني والإبداعي وينتسبون إليه، والسبل الكفيلة بحل ومعالجة بعض الإشكالات المطروحة، وبعض القضايا العالقة.

وقد أكد الوزير محمد الأعرج أنه منذ تحمله المسؤولية بكل من وزارتي الثقافة والاتصال، وهو يعمل جاهدا على ترجمة إرادة جلالة الملك محمد السادس، الراعي الأول للفن والفنانين والإبداع والمبدعين، والحريص على تحسين أوضاعهم وحماية حقوقهم، مشيدا في الوقت نفسه، برئيس المكتب المغربي لحقوق المؤلفين اسماعيل المنقاري، وحرصه الشديد على تنفيد تعليمات الوزارة لتحديث وتطوير المكتب (BMDA) وآليات الاشتغال به وطرق استخلاص وتوزيع الحقوق، ووسائل إيصالها إلى ذوي الحقوق، لا على أساس المجاملة والمحاباة، وإنما اعتمادا على مبدأ العدل والاستحقاق وعلى أساس الاجتهاد والعمل، وكثرة الابداع والإنتاجات الفنية وليس على أساس التقدم في السن والأقدمية.

وبشر الوزير الحضور بأن العمل بتقنية (système digital) سيصبح معتمدا في غضون الأسابيع القليلة القادمة، وأن الشباب المسؤول على هذا المشروع قد شارف على وضع اللمسات الأخيرة ليصبح المكتب المغربي لحقوق المؤلفين ضمن الدول الرائدة في هذا المجال.

وفي ختام هذا اللقاء شكر الوزير الحضور على هذه الروح والحماس الذي يبشر بالخير، والغيرة التي لمسها لدى الجميع، متمنيا لهم التوفيق والنجاح، كما قدم ممثلو النقابة المغربية للفنانين المبدعين الشكر للوزير محمد الأعرج على حسن استقباله وإصغائه، ورحابة صدره، مؤكدين وقوفهم خلف الملك محمد السادس وخدامه، وكل من يسعى لخدمة هذا الوطن والدفاع عن مصالحه ومقدساته.

loading...

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق