“جمعة الحسم”.. الترقب يسود الشارع الجزائري قبل انطلاق الاحتجاجات

جديد24

يستعد الجزائريون، اليوم الجمعة، للمشاركة في المظاهرات التي دعا لها نشطاء، تحت شعار “جمعة الحسم، للمطالبة بسحب ترشيح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة للعهدة الخامسة، في الانتخابات الرئاسية المرتقبة.

وتوالت الدعوات للاحتجاج اليوم الجمعة، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، منذ تقديم عبد العزيز بزتفليقة ترشيحه يوم الأحد الماضي.

ودعا نشطاء لجعل يوم الجمعة، الذي يتزامن وذكرى 8 مارس، عيد المرأة، يوما تاريخيا، كماىبات يوم الجمعة موعدا أسبوعيا للاحتجاج، بمختلف المدن الجزائرية.

وكانت شخصيات في الحزب الحاكم “حزب جبهة التحرير الوطني”، أعلنت الخميس، استقالاتها من الحزب ودعمها للحراك الشعبي، وتضمنت الاستقالات أسماء برلمانيين وأعضاء في اللجنة المركزية السابقة.

وفي إطار متصل، طالبت قوى المعارضة الجزائرية برحيل النظام واستقالة الرئيس الجزائري والحكومة والتوجه إلى مرحلة انتقالية، مثمنة استمرار الحراك الاحتجاجي في الشارع ضد الانتخابات الرئاسية المقبلة.

يشار إلى أن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة استبق مسيرات الجمعة، وأعلن إشادته بالحراك الاحتجاجي الذي تعرفه الجزائر منذ أكثر من 20 يوما، منبها إلى ضرورة الانتباه لاختراق أي من الأطراف الأجنبية والمحلية.

loading...

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق