رئيسة وزراء نيوزيلندا: تلقينا “بيان الإرهابي” قبل 9 دقائق من الهجوم

جديد24 - وكالات

أعلنت رئيسة وزراء نيوزيلندا، جاسيندا أرديرن، الأحد، أن مكتبها تلقى الجمعة، قبل تسع دقائق من بداية الهجوم الإرهابي على مسجدين في كرايست تشرش، “بياناً” من الارهابي ، الذي أقدم على قتل 50 شخصاً.

وأوضحت أرديرن لصحافيين: “كنت واحدة من أكثر من 30 متلقياً للبيان الذي أُرسِل قبل تسع دقائق من حصول الاعتداء الارهابي”.

كما أشارت إلى أن البيان “لم يتضمن أي موقع أو تفاصيل محددة”، مضيفةً أنه تم إرساله إلى أجهزة الأمن خلال أقل من دقيقتين بعد استلامه.

وقالت رئيسة الوزراء إنها قرأت “عناصر” من هذا “البيان” المكون من 74 صفحة والذي برر فيه الارهابي أسباب المجزرة التي ارتكبها.

واعتبرت أن “وجود بيان إيديولوجي لوجهات النظر المتطرفة هو بالطبع أمر مقلق للغاية”.

وأكدت مجددا أن الحكومة ستجري مناقشات الأحد حول تغيير قوانين حمل السلاح .

وأوضحت في مؤتمر صحافي أن المتهم بالقتل موجود في سجن شديد الحماية، وأن الشرطة ستحرس المساجد خلال الصلوات وستكون بالقرب منها في كل الأوقات.

وتحدثت أرديرن عن خدمات ستقدمها حكومتها لمساعدة المدارس أمنيا ونفسيا للطلاب.

وردا على سؤال، قالت إن 10 آلاف دولار ستصرف لأسرة كل ضحية، ويمكنها إنفاق ذلك على نقل الجثمان للدفن خارج نيوزيلندا، لو رغبت الأسرة.

وتتراوح أعمار المصلين الذين قُتلوا في الهجوم الإرهابي بين 3 و77 عاماً، وفقاً للائحة غير نهائية للضحايا وضعتها عائلاتهم.

ولم تُعلن السلطات رسمياً حتى الآن هويات الضحايا.

وتضم هذه اللائحة أسماء 44 رجلاً وأربع نساء.

وقالت أرديرن إن هذه اللائحة “غير رسمية” وستبقى كذلك إلى حين “الانتهاء من تحديد الهويات” بشكل رسمي.

loading...

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق