خلاف سعيد عويطة ينتهي بالصلح مع والده

جديد24

عرف الخلاف بين البطل الالمبي العالمي في العاب القوى سعيد عويطة، ووالده أاحمد، طريقا معبدا وصل بالعائلة إلى الصلح وجمع الشمل،حين اتهم عويطة الاب في خرجة إعلامية ابنه البطل بطرده من منزله إلى الشارع وضربه.

وخلق المشكل العائلي ضجة كبيرة أثارت اهتمام الرأي العام الوطني ،حيث اكد سعيد عويطة بعد عقد الصلح مساء يوم أمس الاحد،أن عائلة عويطة تصالحت وخسرت جهات أخرى اعتبرها سببا في زرع الفتنة وتحطيم سمعة عويطة.

البطل العالمي عبر عن بالغ سعادته في الصلح، ولقاءه بوالده المسن من جديد بعد فراق استمر ازيد من عشرين عاما،مشيرا أن زوجته وأشقاءه وأبيه عائلة واحدة وتم الصلح بين هذه العائلة في المقابل خسرت الجهات المسيئة إليها.

ووصف سعيد عويطة عائلته بالطيبة والكريمة التي تحاول دائما الابتعاد عن الخلافات،موضحا أن المشكل أثر عليه وعلى زوجته وأبنائه.مشيرا أنه قدوة لعدد من الرياضيين ساعدهم للوصول إلى العالمية،والمشكل خلق تشويش على سمعته

loading...

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق