قَطع رأس جنين داخل رحم أمه أثناء الإجهاض تقود شخصين للسجن بسطات

جديد24_سطات

استنفرت عناصر ولاية أمن سطات عناصرها يومه الخميس5 أبريل الجاري، بعد فاجعة إجهاض خطيرة لسيدة تبلغ من العمر 21سنة، راح ضحيتها جنين انفصل رأسه عن جسده داخل رحم أمه .

وتعود فصول الواقعة، إلى قصة غرامية بين شاب يبلغ من العمر 26 سنة وشابة تصغره بخمس سنوات، وبعد فشل مشروع الزواج بينهما، فكرا مليا في إجهاض الجنين لإنهاء علاقتهما الزوجية دون أبناء .

وبعد بحث طويل عن طريقة ناجعة لإجهاض الجنين، تناولت الأم مجموعة من الأدوية المهيجة للإجهاض أعطت أكلها على الفور، وأثناء إخراج الجنين من رحم أمه انفصل رأسه عن جسده ليبقى الرأس مستقرا داخل رحم الأم، مما عجل بنقلها على وجه السرعة للمستشفى الحسن الثاني بسطات.

وبتعليمات من النيابة العامة المختصة، تم وضع الزوجة رهن تدابير الحراسة النظرية داخل المستشفى الحسن الثاني بسطات، ووضع الزوج تحت الحراسة النظرية بمصلحة الشرطة القضائية التابعة لولاية أمن سطات

loading...

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق