هذا ما قررته النيابة العامة في حق القاصر الذي اعترض موكب الملك والبابا

جديد24_الرباط

أودعت النيابة العامة الأسبوع الماضي القاصر الذي اعترض الموكب الملكي أثناء زيارة بابا الفاتيكان للمغرب رهن مركز التهذيب و الإصلاح بسلا .

واعترض القاصر الذي يبلغ من العمر 17 موكب الملك محمد السادس والبابا فرنسيس أثناء جولة في شوارع الرباط.

وشوهد الشاب وهو ينفلت من الإجراءات الأمنية المشددة ويركض باتجاه السيارة التي تقل الملك لينقض عليه رجال الأمن والحراس ويلقون القبض عليه.

و ذكرت المديرية العامة للامن الوطني في بلاغ سابق أن “‏أمن سلا ضبط القاصر، البالغ من العمر 17 سنة، الذي تعمد اجتياز الترتيبات الأمنية والاقتراب من الموكب الملكي”.

و أضافت أن ” المعلومات الأولية للبحث، تشير إلى أن المعني بالأمر حاول الاقتراب من السيارة الملكية لاستعطاف جلالة الملك، نصره الله، بسبب الحالة الصحية لوالديه”

loading...

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق