66 ألف مغربي يهاجرون سنويا للعمل بحقول “الكيف” بالشمال

جديد24

كشف تقرير للأمم المتحدة أن عدد المهاجرين الموسميين إلى المناطق المعروفة بزراعة القنب الهندي يقدر بنحو 66000 عامل مهاجر سنويا، وأن استيراد أنواع جديدة من بذور القنب الهندي من البلدان الخارجية، أمر تطلب من المزارعين موارد بشرية ومادية أكثر من القنب الهندي المغربي التقليدي.

الرقم الكبير كشفه تحقيق للباحثة في شؤون الهجرة، فاطمة بتغراصا، وأضاف التحقيق الصحفي الذي نشرته “المساء” أن   آلاف العمال من مختلف جهات المغرب يهاجرون موسميا إلى أقاليم شمال المملكة، في هذا الوقت بالضبط من السنة، والتي تكون مراحل انتاج الحشيش وإخراجه من الحقول في نهاياتها، وذلك للاشتغال عمالا بحقول القنب الهندي (الكيف)، و أوردت كمثال قصة لشاب من مدينة أزرو لجأ لبلدة باب برد بإقليم شفشاون، باحثا عن مهنة بأجرة أغلى، رغم ما يتهدده من مخاطر أمنية وصحية، يضيف التحقيق.

 

 

loading...

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق