ناشط أمازيغي يدعو إلى فرض ضريبة على الصلاة لجمع الأموال

29 نوفمبر 2018
ناشط أمازيغي يدعو إلى فرض ضريبة على الصلاة لجمع الأموال

دعا الناشط الحقوقي الأمازيغي،عمر إفضن، حكومة العثماني إلى فرض ضريبة على الصلاة لجمع أموال تكفي لتشغيل العاطلين عن العمل، والتقليص من نسبة العطالة.

ذات الناشط الأمازيغي خرج بتدوينة فايسبوكية قال فيها : “لتشغيل الآلاف من المعطلين، وحتى من باب معرفة مقاس النفاق والإيمان، خاص الحكومة تفرض ضريبة على الركعات والوضوء، ونشوفو شكون لي مسلم، وفي نفس الوقت هد الفلوس ايمشيوا لمناصب تشغيل العاطلين عن العمل في المغرب”.

مغرد رد على تدوينة الناشط الأمازيغي بتعليق كتب فيه  : “الصلاة فريضة على كل مسلم وهي أيضا عبادة يتقرب بها العبد إلى ربه”.

وقال آخر :”ليس هناك أية مقاربة بين الصلاة وبين أية ضريبة كما تقول…إذن فاتقي الله في نفسك ولا تجعل الدين تسلية عندك”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق

Send this to a friend