إعدامُ ما يقارب 500 رأسا من الأغنام والبقر بإقليم خريبكة

2019-01-17T22:47:01+00:00
2019-01-18T10:09:43+00:00
سلايدرقضايا وحوادث
إعدامُ ما يقارب 500 رأسا من الأغنام والبقر بإقليم خريبكة

اتَّسَعَتْ رقعة مرض الحمّى القلاعية بإقليم خريبكة، وامتدت إلى عدة جماعات قروية، الشيء الذي استنفر المصالح البيطرية التابعة لوزارة الفلاحة والسلطات المحلية ورجال الدرك، وذلك لمحاصرة المرض الذي أصاب ما يقارب 400 رأسا من الأغنام والماعز، بالإضافة إلى 60 بقرة وعجلا، حيث سارعت السلطات إلى إعدامها ودفنها.

فبعد إعدام 80 رأسا من الأغنام وبقرتين وعجلا بمنطقة “الحجرة الباركة” التابعة لجماعة الكفاف ليلة الثلاثاء الأربعاء، تم اليوم إعدام 340 رأس من الأغنام و 23 رأسا من  الماعز و50 بقرة بدوار الدرا بالجماعة القروية الجناديز قيادة بني خيران ضواحي خريبكة، حيث يرجح أن يرتفع العدد في قادم الأيام…

وخلّفَ انتشار المرض الفتاك تذمرا كبيرا في صفوف الكسابة، الذين تكبدوا خسائر فادحة، نتيجة إعدام قطعانهم، مطالبين بتدخل الجهات الوصية لدعمهم وتخفيف معاناتهم، خاصة أن أغلبهم يسددون قروضا للبنوك.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق