المحرشي ينبه إلى خطورة استغلال القيمين الدينيين للمساجد في نشر الأفكار المتطرفة

8 يناير 2019
المحرشي ينبه إلى خطورة استغلال القيمين الدينيين للمساجد في نشر الأفكار المتطرفة

نبَّهَ العربي المحرشي، المستشار البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة، وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية إلى خطورة عدم تنزيل برنامج تأهيل القيمين الدينيين بالعالم القروي والمراكز الشبه الحضرية، مؤكدا أن عددا من الأئمة يستغلون المساجد في نشر الأفكار المتطرفة والإساءة للإسلام.

وأوضحَ المحرشي، في سؤال وجهه إلى وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية حول البرنامج السالف الذكر، أن القيمين الدينين بالعالم القروي يلعبون أدوارا مهمة في حفظ الخصوصية المغربية في الشأن الديني، مبرزا أنه يجب تمكين الأئمة من التكوين العلمي الملائم والرفع من مستواهم المعرفي من أجل القيام بوظائفهم على أكمل وجه، حفاظا على العقيدة والأمن الروحي للمواطنين.

ودَعا المستشار البرلماني وزارة الداخلية، بتعاون مع وزارة الأوقاف، إلى الضرب بيد من حديد والقضاء على مثل هذه الظواهر الغريبة عن ديننا وقيمنا، مشددا على ضرورة بدل جهود لمكافحة الإرهاب من خلال تكوين وتدريب الأئمة على تصحيح الكثير من المفاهيم المغلوطة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق

Send this to a friend