نقابة “البام” تَحْتجُّ على تعيين طبيبةٍ مديرة لمستشفى خريبكة

2019-01-18T00:11:05+00:00
2019-01-18T00:33:12+00:00
سلايدرمجتمع
18 يناير 2019
نقابة “البام” تَحْتجُّ على تعيين طبيبةٍ مديرة لمستشفى خريبكة

أثارَ تعيين طبيبة جراحة على رأس المركز الاستشفائي الإقليمي الحسن الثاني بخريبكة، غضب المكتب الإقليمي للمنظمة الديمقراطية للصحة، الذراع النقابي لحزب الأصالة والمعاصرة، بعدما وصفت القرار بالمتسرع ويضرب في العمق مبدأ تكافؤ الفرص والاستحقاق، الذي نص عليه دستور المملكة، وجاء خارج الضوابط والمساطر الإدارية الجاري بها العمل”.

وجاءَ في بيان النقابة أنه جرى تعيين الطبيبة “ك ف” دون الإعلان عن فتح باب الترشيح في وجه الراغبين في تولي هاته المسؤولية أو مرور التعيين عن طريق المدير الجهوي للصحة باعتباره الرئيس الإداري التسلسلي على صعيد الجهة”، وذلك لعدم تضمين التعيين توقيع المديرية.

وتساءلتْ (نقابة البام) عن المعايير التي يتم اعتمادها من طرف وزارة الصحة في تعيين مدراء المستشفيات، وكذا الدور الذي سيبقى للجهوية المتقدمة وسياسة اللامركزية واللاتمركز إذا كان المدير الجهوي غير قادر على تعيين مدير للمستشفى.

وقالَ البيان إن الطبيبة موضوع التعيين لاتتوفر فيها أدنى شروط التدبير الإداري والمالي أو حتى أي خبرة في هذا المجال، مما لا يؤهلها لتسيير مستشفى إقليمي لمنطقة تفوق ساكنتها 500 ألف نسمة ويستقطب المرضى من 5 جماعات حضرية و 26 جماعة قروية”.

وأعْلَنَ المكتب الإقليمي للمنظمة الديمقراطية للصحة بخريبكة، عن “استنكاره وشجبه لمثل هاته القرارات المتسرعة”، مشددا على ضرورة إعادة النظر في هذا التعيين، وتعيين الكفاءات المناسبة في المكان المناسب، مطالبة بـ”ضرورة التدخل العاجل من طرف الوزير لتدارك الأمر وفتح باب الترشيح ضمانا لمبدأ تكافؤ الفرص”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق