وتستمر المآسي…العثور على جثة رضيعٍ حديث الولادة ببرشيد

وتستمر المآسي…العثور على جثة رضيعٍ حديث الولادة ببرشيد

فتحتْ عناصر الأمنية بالمنطقة الإقليمية ببرشيد، صباح اليوم الخميس 23 يناير الجاري، تحقيقا بخصوص جثة رضيع حديث الولادة عثر عليها أحد المارة بقرب من قاعة الحفلات بالحي الحسني .

ورجّحت مصادر “جديد 24” أن يكون الرضيع حديث الولادة جرى التخلّص منه حيّا في علبة بلاستيكية، ومن المحتمل أن يكون قد فارق الحياة بسبب موجة البرد القارس التي تعرفها المدينة، معتبرة أن نتائج التشريح الطبّي الذي ستخضع له جثة الرضيع لفائدة البحث القضائي المفتوح من قبل عناصر الأمن ببرشيد كفيلة بكشف حقيقة الوفاة.

وأضافت المصادر ذاتها أن الحادث استدعى انتقال عناصر من الأمن والسلطة المحلية وممثل المجلس البلدي ببرشيد إلى عين المكان، حيث جرت معاينة جثة الرضيع ونقلها عبر سيارة إسعاف إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي بسطات من أجل التشريح، تنفيذا لتعليمات النيابة العامة المختصة.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق