جنسٌ جماعيٌّ وممارساتٌ شاذّةٌ بقصر ثري خليجي بالبيضاء

سلايدرمجتمع
21 فبراير 2019
جنسٌ جماعيٌّ وممارساتٌ شاذّةٌ بقصر ثري خليجي بالبيضاء

كشفتْ مصادر مطلعة عن تنظيم ثري خليجي، الأحد الماضي، لحفلات جنس جماعي بقصره الفخم ببوسكورة ضواحي البيضاء، بحضور عشرات الفتيات بمواصفات خاصة لتلبية نزوات الثري ورفاقه، والتي تكون شاذة ومصحوبة بتعنيف أحيانا.

وأشارت المصادر نفسها ليومية “الصباح” أن حفل الجنس الجماعي، ليس الأول من نوعه، بل اعتاد الخليجي على إحيائه في كل المناسبات التي يزور فيها المغرب، تحت مسمى “إكرامية”، ويستقطب له عددا من أصدقائه، كما لا تختلف طريقة إيفاد الفتيات إليه، عن تلك التي يتابع فيها مغاربة بالاتجار في البشر.

وتلزم السلطات المختصة الصمت إزاء الممارسات التي تتداخل فيها أنشطة شبكات متخصصة في الرق الأبيض، سيما أن الوافدات إلى القصر الشاسع، يجتزن ما يشبه الاختبارات قبل أن يحظين بمشاركة الثري وأصدقائه طقوسا يختلط فيها الجنس بالتعنيف ولا تكتمل اللذة إلا بممارسات مذلة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق

Send this to a friend