الحشيش المغربي يهيمن على سوق المخدرات بأوربا وهذه ارقام استهلاكه باسبانيا

الحشيش المغربي يهيمن على سوق المخدرات بأوربا وهذه ارقام استهلاكه باسبانيا

 كشفت صحيفة “أخبار اليوم”  أن الحشيش المغربي لازال يهيمن على سوق المخدرات الصلبة المهربة إلى أوربا، رغم المجهودات المبذولة والضربات الأمنية التي وجهتها الأجهزة الأمنية والاستخباراتية المغربية والإسبانية والأوروبية إلى “كارتيلات الحشيش” في مضيق جبل طارق في السنتين الأخيرتين، واعتقال أهم أباطرة الحشيش المغربي.

وأضافت الجريدة في عددها الصادر اليوم الخميس أن المغرب بات وجهة مفضلة لمخدر الكوكايين المقبل من أمريكا اللاتينية في السنوات الأخيرة، إلى جانب إغراقه ببعض الأدوية المخدرة مثل القرقوبي الأحمر، والمهربة من إسبانيا إلى المغرب. هذا ما حذر منه التقرير السنوي للهيئة الدولية لمراقبة المخدرات التابعة للأمم المتحدة.

وأكدت اليومية نفسها، أن القنب الهندي لا يزال أكثر المخدرات تعاطيا في أوربا، لاسيما في صفوف الشباب، كما سبق وذكرت تقارير أوروبية.

وكانت تقارير سابقة نشرت قبل ثلاث سنوات ، قد أكدت  أن الحشيش يحرك تقريبا حوالي 3000 مليار سنتيم سنويا (2800 مليون أورو)في السوق السوداء بالمملكة الاسبانية وحدها، متجاوزا بذلك مخدر الكوكايين الذي تراجعت قيمته المالية إلى 2700 مليار سنتيم (2500 مليون أورو)، والهروين الذي لم تتجاوز قيمته في سوق المخدرات الصلبة الـ200 مليار سنتيم( 200 مليون أورو سنويا). هكذا فإن الحشيش المغربي والكوكايين اللاتيني والهروين يحركون أكثر من 5900 مليار سنتيم (5500 مليون أورو) في السوق السوداء الإسبانية سنويا.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق