توقيفُ “راقي بركان” الذي أشعلَ فتيل الفوضى والتخريب في ديربي الشرق

توقيفُ “راقي بركان” الذي أشعلَ فتيل الفوضى والتخريب في ديربي الشرق

أوقفت مصالح الأمن بوجدة، اليوم الجمعة 01 مارس، “راقي بركان” الذي تسبب في فتنة ديربي “الشرق”، وحدوث أعمال شغب وتخريب.

وقالت مصادر مطلعة إن توقيف شبيه “راقي بركان” جاء بأمر من النيابة العامة، وذلك بتهمة تسببه في أحداث الشغب بعدما نزل الأرضية الملعب مرتديا لبابا تقليديا يشبه ذلك الذي كان يرتديه “راقي بركان” بطل الفضيحة الجنسية، حيث قام بحركات مستفزة أشعلت فتيل الفوضى والتخريب، الذي تسبب في سقوط عدد من المصابين وتدمير عدد من مرافق الملعب.

وجاء هذا الإجراء بعد إحالة عناصر الشرطة القضائية لولاية الأمن بوجدة على أنظار وكيل العام بالمحكمة الاستئناف بالمدينة نفسها 44 مشجعا يشتبه في تورطهم في تلك الأحداث، التي أفسدت المواجهة الكروية بين المولودية الوجدية ونهضة بركان، برسم مؤجل الدورة 16 من منافسات البطولة، حيث وجهت للمعتقلين تهم ثقيلة تتعلق بـ“الضرب والجرح في حق موظفين عموميين وتخريب ممتلكات عامة وخاصة، وإضرام النار في ملك الغير، فيما أحيل موقوفون آخرون يتابعون بتهمة جنحة الشغب والتحريض على العنف”.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق