أمزازي: النقطة الخلافية مع الأساتذة المتعاقدين هي الحركة الانتقالية

9 أبريل 2019
أمزازي: النقطة الخلافية مع الأساتذة المتعاقدين هي الحركة الانتقالية

قال وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي سعيد أمزازي، يوم أمس الأحد خلال استضافته في برنامج “حديث مع الصحافة “،الذي تبثه القناة الثانية، إن الحكومة لن تمنح للأساتذة المتعاقدين حق الحركة الانقالية.

وأوضح أمزازي أن الحكومة قد استجابت لكل مطالب الاساتذة، وقررت إدماجهم كموظفين في الأكاديميات الجهوية، مشيرا إلى أن الخلاف حاليا يتعلق بالحركة الانتقالية.

وشدد أمزازي على أن الحكومة لن تقبل بالحركة الانتقالية لانه يعتبر ضرب في مبدأ الجهوية الذي اعتمدته الحكومة، مشيرا إلى أنه يمكن أن يكون تبادل بين الأكاديميات لكن لا يمكن أن يعمم هذا الحق على الجميع.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق

Send this to a friend