أمزازي “:”مايمكنش نقري ولادي في مدرسة عمومية ضعيفة”

8 أبريل 2019
أمزازي “:”مايمكنش نقري ولادي في مدرسة عمومية ضعيفة”
في خرجة مثيرة للجدل، قال وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، سعيد أمزازي، إنه درس بالمدرسة العمومية عندما كانت ذات جودة، لكن عندما تراجع مستواها فضل أن يدرس بناته بمدرسة البعثة الفرنسية.
وأضاف أمزازي في برنامج « حديث مع الصحافة » يوم أمس الأحد 7 أبريل الجاري، جوابا على سؤال لماذا لا يدرس أبنائه بالمدرسة العمومية؟  » نحن اليوم نعمل على إخراج قوانين لكي نجود مضمون المدرسة العمومية، وعندما ستصبح هذه المدرسة ذات جودة آنذاك يمكنني أن أدرس إبني فيها إن كان لي إبن في سن التمدرس ».
وأكد أمزازي أن العربية ضمن لها الدستور مكانتها، ولكن حاليا يجب الحديث والنقاش حول المواد العلمية ويجب أن يكون تعليمها بالفرنسية.
وأضاف المتحدث ذاته، أن مشروع القانون الإطار للتربية والتكوين، تم الإتفاق مع جميع الأحزاب قصد الخروج إلى صيغة توافقية، وتم الاتفاق بنسبة 99.90 في المائة، موضحا، أن اختلاف وقع في الرأي بخصوص مادتين الثانية والثالثة، التي جاء فيها أن المواد العلمية يجب تدريسها بالفرنسية منذ الابتدائي.
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق