قضايا وحوادث

أساتذة « التعاقد » يعودون للشارع ببرنامج نضالي للمطالبة بالإدماج

جديد24_عادل النويتي 

أعلنت تنسيقية “أساتذة التعاقد’’، عن “صيف ساخن”، وذلك بعد أن قررت العودة إلى الشارع مرة أخرى للاحتجاج ضد ما أسمته بـ’’المخططات التخريبية الرامية الى القضاء على مكتسبات الشعب المغربي”.

وحددت التنسيقية في بيان لها، تاريخ يوم السبت 20 يوليوز 2019، موعدا لمسيرة وطنية بمدينة مراكش، للتأكيد على شرعية مطالبها.

وحمل “أساتذة التعاقد” مسؤولية وفاة ‘’عبد الله حجلي’’، أب أستاذة متعاقدة، لـ”الدولة المغربية’’ مستنكرا ما وصفه بـ’’ طمس الشهيد من طرف الدولة و ذلك بعدم التسريع عن كشف نتائج التحقيق الذي زعمت الجهات المسؤولة فتحه’’، حسب البيان.

وأوضح نص البيان الذي توصلت “جديد24” بنسخة منه، أن التصعيد جاء بعد “استمرار الحكومة ووزارة التربية الوطنية في نهج سياسة اللامبالاة في التعاطي غير المسؤول مع المطالب العادلة و المشروعة لجميع الفئات التعليمية المتضررة، رغم ما تعرفه المنظومة التربوية من احتقان’’، و من أجل “التجديد على رفضها لمخطط التعاقد أو ما يسمى بالتوظيف الجهوي’’.

هذا وأدان المصدر ذاته، الاقتطاعات التي طالت أجور مجموعة من الأساتذة، ووصفها لذلك بـ’’غير الدستوري و سرقة مكتملة الأركان’’، معبرة في ذات السياق على استنكارها لعدم صرف التعويضات العائلية للأساتذة في مختلف الجهات’’.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى