استقرار أسعار النفط فى انتظار نتائج قمة مجموعة العشرين واجتماع أوبك

استقرار أسعار النفط فى انتظار نتائج قمة مجموعة العشرين واجتماع أوبك

استقرت أسعار النفط العالمية بالسوق الأوروبية يوم الجمعة ضمن نطاق محدود من التعاملات قرب أعلى مستوى فى شهر ، مع عزوف المتعاملين عن بناء مراكز جديدة ، انتظارا لما سوف تسفر عنه قمة مجموعة العشرين التي انطلقت اليوم فى اليابان ، بالإضافة إلى اجتماع أوبك مطلع الأسبوع المقبل.

بحلول الساعة 08:25بتوقيت جرينتش يتداول الخام الأمريكي حول مستوي 59.19$ للبرميل من مستوي الافتتاح 59.20$،وسجل أعلى مستوي 59.52$ ،وأدنى مستوي 59.02$.

ويتداول خام برنت حول مستوي 66.30$ للبرميل من مستوي الافتتاح 66.40$ ، وسجل أعلى مستوي 66.72$ ،وأدنى مستوي 66.06$.

استقر الخام الأمريكي عند تسوية أسعار الأمس دون أي تغيير يذكر ، بعدما سجل فى اليوم السابق أعلى مستوى فى شهر عند 59.90$ للبرميل ،واستقرت أيضا عقود برنت قرب مستوى 66.84$ الأعلى منذ 30 أيار/مايو الماضي.

انطلقت اليوم فى مدينة “أوساكا” اليابانية قمة العشرين بحضور زعماء المجموعة ، لمناقشة كيفية تفادي تباطؤ الاقتصاد العالمي ،والعمل على حل الخلافات التجارية العالمية خاصة بين الولايات المتحدة والصين.

حيث من المقرر أن يعقد غدا السبت اجتماعا منفصل يضم الرئيس الأمريكي”دونالد ترامب” ونظيره الصيني “شي جين بينغ” ، حيث يأمل الجميع أن يحقق هذا الاجتماع انفراجة فى المحادثات التجارية لإنهاء الحرب التجارية بين أكبر اقتصادين فى العالم.

وقال “دونالد ترامب” يوم الأربعاء إنه من الممكن التوصل لاتفاق تجاري عندما يجتمع مع الرئيس الصيني ،لكنه مستعد لفرض رسوم جمركية على المزيد من الواردات الصينية إذا لم يتوصل البلدان إلى اتفاق.

من ناحية أخرى ، ستعقد منظمة البلدان المصدرة للنفط “أوبك” وبعض المنتجين غير الأعضاء وعلى رأسهم روسيا المعروف بتحالف “أوبك بلس” اجتماعات يومي 1 و 2 تموز/يوليو فى فيينا لاتخاذ قرار حول تمديد اتفاق خفض المعروض العالمي.

وينفذ التحالف العالمي اتفاقا لخفض الإنتاج بحوالي 1.2 مليون برميل يوميا اعتبارا من الأول من كانون الثاني/يناير الماضي وينتهي 30 حزيران/يونيو الجاري ،وتشير معظم التوقعات إلى تمديد الاتفاق ستة أشهر أخرى حتى نهاية هذا العام.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق