شكوك في ميلانو في وفاة غامضة لمواطن مغربي من واد زم

2019-06-06T10:21:13+00:00
2019-06-06T11:02:39+00:00
جديد24سلايدرقضايا وحوادثلا تنشر هنا
6 يونيو 2019
شكوك في ميلانو في وفاة غامضة لمواطن مغربي من واد زم

شكك مصدر جمعوي حسن الاطلاع ، بمدينة ميلانو الإيطالية على سير التحقيقات في قضية الوفاة الغامضة لمهاجر مغربي مقيم بطريقة غير نظامية هناك، والذي كانت قد وافته المنية خلال منتصف شهر رمضان .

وكشف المصدر الجمعوي أن التضارب الحاصل في روايات الشهود وتسجيلات كاميرات المراقبة،  وفق، ما تسرب الى علمه ، وما عاينه من اثار بارزة على جثة الهالك ، الخالية من الاعضاء الحيوية بعد تشريحها بامر المدعي العام ، قد زاد من شكوكه الكبيرة حول احتمال تعرضه لعملية تصفية جسدية من إحدى المافيات التي تنشط في تجارة الأعضاء البشرية .

وأفاد المصدر ذاته أن  الراحل كانت آخر زيارة له لاحدى المستشفيات(بوليكلينيك سان دوناطو) بميلانو ، قبل عشرة أيام من وفاته، متزامنة مع موعده الثاني للمستشفى الذي منح له بتاريخ 13/06/2019 على ساعة 8 وخمس دقائق ، ‘وهو ما يعزز تلك الفرضية أن يكون الراحل قد تعرض من قبل بالمستشفى المذكور لمسح طبي حول حالته الصحية ، التي قد تكون بمواصفات ما يبحث عنه زبون محتمل لمافيا تجارة الأعضاء البشرية التي تستهدف عددا من الأجانب الذين ارتفعت ضدهم مستويات العنصرية،بايطاليا مؤخرا بسبب الوضع الاقتصادي الذي تعيشه اوروبا ، خاصة ضد أولئك الأجانب الغير النظاميين و تجار المخدرات و أشخاص اخرين .

الى ذلك حاول احد الفاعلين الجمعويين من أصول مغربية هناك ، إثارة قضية الراحل في قنصلية المملكة بميلانو  للمطالبة بفتح تحقيق في قضية الوفاة الغامضة للمواطن المغربي، وهو ما قد يهز صورة ايطاليا امام المنتظم الدولي إن تأكدت تلك الشكوك ..غير ان عدم تجاوبها معه بالشكل المطلوب ،  لكن المثير أن تسرع سلطات ميلانو عملية نقل الجثة إلى المغرب  حيث من المنتظر أن تصل الجثة إلى مدينة واد زم يوم غذ الجمعة ، فهل وراء هذه السرعة محاولة لإقبار الملف وابعاده عن التحقيق القضائي النزيه وتغليب فرضية الانتحار ؟؟؟

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق