مجتمع

صادم…العثور على جثة الطفل “ابراهيم” مرمية..والقاتل والدته

جديد24

اهتز حي المجمع الحسني بمدينة طنجة، صباح اليوم الإثنين 03 يونيو، الموافق لليوم الثامن والعشرين، على وقع صدمة حقيقية، بعدما تم العثور على  الطفل “ابراهيم” الذي كان مختفيا على الأنظار لعدة ايام، جثة هامدة مرمية بمنطقة خلاء بطريق تطوان.

هذه الصدمة لم تتوقف عند هذا الحد، بل تم اكتشاف ان والدته التي سبق لها أن وضعت شكاية اختفاء ابنها، هي المشتبه فيه الأول في مقتل ولدها ابراهيم البالغ من العمر 12 سنة، بعدما انهالت عليه بالضرب الذي افضى الى الموت، قبل ان تقرر إخفاء فعلتها، عبر وضع جثته في حقيبة ورميها في منطقة خلاء.

هذا وتم توقيف الأم من طرف عناصر الأمن، حيث تخضع خلال كتابة هذه الاأسطر للتحقيق من طرف الفرقة الجنائية التابعة للشرطة القضائية بمدينة طنجة.

يشار الى ان كاميرات المراقبة المثبتة بحي الضحية، أظهرت أن الطفل لم يخرج من الإقامة التي تقطن فيها أسرته، فيما لاحظ الجيران أن والدته أخرجت حقيبة من المنزل وتوجهت بها الى وجهة غير معلومة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى