ملفات شائكة على طاولة قمة العشرين.. حرب العمالقة

ملفات شائكة على طاولة قمة العشرين.. حرب العمالقة

افتتح قادة مجموعة العشرين قمتهم الجمعة في أوساكا باليابان والتي يتوقع أن تكون واحدة من أكثر القمم التي تشهد انقسامات منذ سنوات.

ويتوقع أن يشهد اجتماعا الجمعة والسبت، مناقشات مثيرة للجدل تتعلق بالتجارة والتوترات الجيوسياسية وتغير المناخ.

كما ستركز الجلسة الأولى للاجتماع على الاقتصاد الرقمي، وستكون المخاوف بشأن الخصوصية والأمان مدرجة على جدول الأعمال.

ولعل من أبرز الملفات التي ستطرح “حرب العمالقة” أو الحرب التجارية المتصاعدة بين الصين والولايات المتحدة، إضافة إلى الوضع المتوتر في الخليج، لا سيما بعد الهجمات التي تعرضت لها ناقلات نفط الأسبوع الماضي وفي شهر أيار أيضاً.

وكانت وسائل الإعلام الرسمية نقلت في وقت سابق، الجمعة، عن الرئيس الصيني قوله، إن منطقة الخليج أصبحت الآن في وضع حساس للغاية و”تقف عند مفترق طرق الحرب والسلام”.

إلى ذلك سيطرح بطبيعة الحال على الطاولة وخلال اجتماعات ثنائية أيضاً الملف الإيراني. وكانت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل أعلنت في وقت سابق، الجمعة، أن قمتها مع الرئيس الأميركي دونالد ترمب ستتناول عددا كبيرا من الموضوعات، منها التجارة والاستثمارات وغرب إفريقيا ومكافحة الإرهاب وإيران.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق