مرة أخرى…لسعة عقرب تودي بحياة طفل بقلعة السراغنة

مرة أخرى…لسعة عقرب تودي بحياة طفل بقلعة السراغنة

لفظ طفل أنفاسه الأخيرة، أمس الاثنين، بقسم الانعاش بالمستشفى الإقليمي السلامة في قلعة السراغنة، بعد أن كان تحت المراقبة الطبية منذ يوم الجمعة بسبب لسعة عقرب.

موقع “مراكش الآن” الجهوي أفاد أن الطفل الضحية الذي يبلغ من العمر تسع سنوات، تعرض للسعة عقرب بمنزل أسرته بدوار أولاد لمسبل التابع لدائرة بني عامر، ونقل إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي وهناك تم إدخاله إلى قسم الانعاش.

وكشف الموقع ذاته، أن عدد حالات الإصابة بلسعات العقارب ولدغات الأفاعي بدواوير إقليم قلعة السراغنة، المسجلة خلال الفترة المتراوحة بين فاتح يوليوز والاثنين 19 غشت بلغت 240 حالة.

وأضاف أن من بين هؤلاء الذين تم جلبهم إلى المستشفى لتلقي العلاج من السم لم يسلم منهم 6 أشخاص فارقوا الحياة ومنهم 4 أطفال.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق