مستورد دواء الغدة الدرقية بالمغرب يكشف: المختبر توصل بكميات وافرة من الدواء

مستورد دواء الغدة الدرقية بالمغرب يكشف: المختبر توصل بكميات وافرة من الدواء

طمأن المستورد الرئيسي، لدواء “ليفوثيروكس” الخاص بمرضى الغدة الدرقية، أن المختبر توصل بكميات وافرة من الدواء، تغطي ما بين 3 إلى أربعة أشهر من حاجيات المرضى.

وأكد المختبر المذكور، الذي خرج ببلاغ، توضيحي بعد شيوع خبر انقطاع دواء “ليفوثيروكس” من الصيدليات من الصيدليات المغربية، أنه يهدف على المدى القريب إلى تأمين المخزون من الدواء في أسرع وقت ممكن، متعهدا بتوزيع الكميات المتاحة بشكل متساوٍ في جميع المدن المغربية لضمان وصولها لجميع المرضى.

وأوضح المختبر المستورد لهذا الدواء، على أن توزيع المخزون المتوفر على المؤسسات الصيدلية للتوزيع سيكون حسب وتيرة العرض المعتادة خارج فترات الذروة، داعيا الصيادلة إلى صرف ما يعادل شهر واحد من العلاج لكل مريض.

وكان بوعزة الخراطي، رئيس الجامعة المغربية لحماية المستهلك قد أكد في تصريح لـ”مواطن”، عن انقطاع دواء الغدة الدرقية، بعدد من صيدليات المدن المغربية، وهو ما يعرض حياة المرضى للخطر، نظرا لأهمية الكبرى التي يلعبها هذا النوع من الأدوية.

وأوضح رئيس الجامعة المغربية لحماية المستهلك قائلا: “للأسف دواء الغدة الدرقية هو علاج ضروري للمريض، إلا أن المواطن المغربي لم يتمكن من اقتنائه، حيت وزارة الصحة معندهاش واحد مخزون الأمان اللي ككون خاص بالأدوية الضرورية اللي ككون المواطن محتاج ليه”.

وطالب الخراطي من وزارة الصحة إيجاد حل جدري لمشكلة توالي انقطاع الأدوية المهمة والضرورية للأمراض المزمنة من صيدليات المملكة، وذلك من أجل الحفاظ على صحة المواطنين المرضى.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق