سلايدرقضايا وحوادث

تطورات جديدة في قضية ”أحمد ويحمان“

في أول جلسة بعد استئنافه لحكم إدانته بشهر من الحبس النافذ، يستعد رئيس المرصد المغربي لمناهضة التطبيع أحمد ويحمان، للمثول أمام القضاء، مرة ثانية.

وقد ذكر المرصد المغربي لمناهضة التطبيع، اليوم الجمعة، على صفحته الرسمية على الحائط الأزرق، أن ويحمان سيمثل يوم الاثنين 25 نونبر، أمام استئنافية الراشيدية، وهو اليوم، الذي يوافق آخر أيام عقوبته الحبسية.

وكانت المحكمة أدانت أحمد ويحمان بالسجن شهرا نافذا و600 درهم في الدعوة العمومية مع التكييف بإسقاط بعض التهم وفي الدعوة المدنية وغرامة 2000 درهم مع تحميله الصائر.

وقد تم اعتقال ويحمان بتاريخ 26 أكتوبر المنصرم، بعدما نظم رفقة عدد من النشطاء الحقوقيين وقفة أمام رواق يسوق منتجات “إسرائيلية” بالمعرض الدولي للتمور بأرفود.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى