الرئيسية / سلايدر / تنظيم وقفة احتجاجية من طرف اعضاء الجماعة السلالية لدوار توريرت امام عمالة ورززات.

تنظيم وقفة احتجاجية من طرف اعضاء الجماعة السلالية لدوار توريرت امام عمالة ورززات.

نظم اعضاء بالجماعة السلالية  لدوار توريرت، جماعة أمرزگان بإقليم ورزازات، وقفة احتجاجية أمام عمالة ورزازت، يوم الإثنين 4 نونبر 2019، رددوا خلالها شعارات قوية و رفعوا لافتات منددة بالضرر الذي لحقهم بعد التعثر الملحوظ لمصالح الساكنة و الاحتقان الاجتماعي الذي يعيشه نفس الدوار بسبب عدم تشكيل جماعة النواب بناء على محضر اتفاق تم إعداده و الاشرف على صياغته من قبل السلطة المحلية بمقر قيادة أمرزكان بتاريخ 13 ماي 2014، إلا ان مند ذلك التاريخ لازال الوضع كما كان عليه، مما يجسد حقيقة التماطل في التعاطي مع المشكل من قبل السلطات المعنية في تنفيذه، علما ان مثل هذه القضايا لاتتطلب كل هذا التأخير والتأجيل خصوصا و أن مضمون الخطاب الملكي السامي أكد أن قضايا المواطنين لا تقتضي التأجيل.
طالب المشاركون في الوقفة الاحتجاجية التدخل الفوري للسيد عامل صاحب الجلالة على الإقليم لوضع حد لهذا المشكل- الذي أضر كثيرا الساكنة وعطل مصالحهم- و ذلك بالإقدام على تجديد جماعة النواب للجماعة السلالية للدوار المذكور أعلاه، من أجل إعداد لوائح ذوي الحقوق، فضلا عن تشجيع التنمية بالمنطقة، وتفاديا للاحتقان الاجتماعي بالمنطقة، كما طالبوا أيضا بضرورة أن تكون جماعة النواب محايدة و متوفرة على شروط المصداقية والنزاهة والموضوعية لخدمة مصلحة الساكنة قاطبة دون تمييز سلبي، ولاتسبب في التوثر كما هو الوضع حاليا.
كما تمت تلاوة بيان للرأي العام اكدوا من خلاله ان الساكنة متمسكة بمطالبها المشروعة ومصرة تمام الإصرار على مواصلة النضال بشتى الوسائل القانونية والمشروعة من أجل تسوية هذه القضية، و التي عمرت لما يقارب من سبع سنوات.
علما أن السلطة على بينة من تفاصيلها، حيث سبق أن تمت إحالة العديد من الشكايات على السلطة الإقليمية مطالبين من خلالها إيجاد حل في أقرب وقت ممكن، إلا أنه للاسف لم تتفاعل معها بشكل صارم يضع حدا نهائيا لها.

عن ElOuadi Yassir

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

التوزيع الجغرافي للحالات الجديدة المؤكدة بالمغرب .. نصف الحالات همت جهة الدار البيضاء-سطات و 5 جهات لم تسجل أية إصابة جديدة

  كشفت وزارة الصحة، قبل قليل، عن آخر الأرقام المتعلقة بالحالة الوبائية ...