عائلات معتقلي حراك الريف يحتجون ضد وضع الزفزافي و رفاقه في “الكاشو”

2019-11-08T12:56:24+00:00
2019-11-08T12:58:06+00:00
سلايدرقضايا وحوادثلا تنشر هنا
عائلات معتقلي حراك الريف يحتجون ضد وضع الزفزافي و رفاقه في “الكاشو”

في خطوة تصعيدية، خرجت عائلات معتقلي “حراك الريف” في وقفة احتجاجية أمام مقر المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج بحي الرياض في الرباط، صباح اليوم الجمعة، للمطالبة بإطلاق سراح كافة المعتقلين.

واحتج الزفزافي الأب وباقي عائلات المعتقلين على ادعاءات التعذيب الذي يزعمون أنها طالت أبنائهم إبان اعتقالهم، معبرين في نفس الوقف عن سخطهم جراء القرارات الأخيرة التي أعلنت عنها مندوبية السجون توثق، حسب تعبيرهم، لأشكال خطيرة من التعذيب والانتهاكات.

وتأتي هذه الخطوة ساعات من الزيارة التي قامت بها محامو الزفزافي ورفاقه لسجن “راس الما”، إذ قال المحامي أغناج ان ناصر الزفزافي، سمير اغيد وزكرياء اضهشور، موضوعون في زنازن انفرادية عقابية، منفصلين عن بعضهم.

وأكد المحامي أغناج، في تدوينة نشرتها على الفايسبوك، أن المعتقلين الثلاثة “لم يتسلموا جميع حوائجهم وأمتعتهم، بحيث لا يتوفرون الا على ملابس قليلة جدا، وغطاءين للنوم، ولم تسلم لهم أيضا كتبهم وأشياؤهم الخاصة”.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق