واشنطن تتهم إيران بإسقاط الطائرة الأوكرانية

حول العالمسلايدر
واشنطن تتهم إيران بإسقاط الطائرة الأوكرانية

عبر الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، عن شكوكه بشأن “سقوط الطائرة الأوكرانية فوق طهران”، ودعا لإجراء تحقيق في الواقعة.

وقال ترامب، في تصريحات صحفية بالبيت الأبيض، “إن تحطم الطائرة الأوكرانية المميت ربما كان ناجما عن خطأ”، مضيفا أن لديه “شعورا فظيعا بشأن الطائرة التي سقطت في إيران”. دون أن يقدم أي أدلة.

وأعرب مسؤولون أمريكيون عن ثقتهم بأن الدفاعات الجوية الإيرانية أسقطت الطائرة الأوكرانية عن طريق الخطأ”، مستندين في ذلك إلى بيانات أقمار صناعية ومسؤولين بالحكومة، بحسب ما نقلت “رويترز”.

من جانبه، قال رئيس منظمة الطيران الإيرانية، علي عابد زادة، إن “مزاعم إصابة الطائرة الأوكرانية بصاروخ لا يمكن أن تكون صحيحة”.

وأضاف عابد زادة أن هذه “مزاعم غير علمية وغير منطقية ومستحيلة”، لافتا إلى أن عشرات رحلات الطيران الداخلية والدولية كانت تحلق في سماء إيران أثناء الضربة الصاروخية على قاعدة عين الأسد في العراق.

وشدد على وجود “تنسيق كامل بين الهيئات العسكرية وغير العسكرية في إيران، وعندما سقطت الطائرة الأوكرانية، كانت عشرات الطائرات الإيرانية والأجنبية تقوم برحلاتها في أجواء آمنة”.

وأشار المسؤول الإيراني إلى أن “إيران وأوكرانيا تمتلكان القدرة لقراءة المعلومات في الصندوق الأسود، وفي حال كانت هناك حاجة لإجراءات تخصصية، يمكننا القيام بذلك في فرنسا”، كما نفى إصرار طهران على عدم إرسال الصندوق الأسود إلى شركة بوينغ الأمريكية.

من جانبها، طالبت بريطانيا بـ”إجراء تحقيق نزيه في حادث تحطم الطائرة الأوكرانية في إيران”، وذلك عقب اتصال هاتفي بين رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، والرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي.

ونقل المتحدث باسم جونسون، عن رئيس الوزراء تأكيده على ضرورة “إجراء تحقيق كامل ونزيه في ملابسات الحادث”.

وعندما سئل عن تقارير عن أسباب التحطم أشار إلى ضربة صاروخية أو عمل إرهابي، وقال المتحدث: “لا أتكهن لكن التقارير التي سمعناها مقلقة للغاية”.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق