سلايدرقضايا وحوادث

حسن الخاتمة..وفاة أحد المصلين داخل مسجد بسلا

شهد مسجد فلسطين بحي بطانة بمدينة سلا ظهر اليوم حدثا مؤلما ومفرحا في الآن ذاته، إذ زار ملك الموت المسجد والناس قائمون بين يدي الله يصلون، وأثناء الصلاة سقط رجل وانطلقت معه رحلة سكرات الموت -رحمه الله-.

كان المصلي الذي يقطن في أحد المساكن قرب المسجد وعمره 78 عاما، معروفا بحرصه دوما على صلاة الجماعة، وبدماثة أخلاقه، وبأياديه البيضاء على الفقراء وعلى المنظفين، يقف في الصف الثاني وهو يؤدي صلاة الظهر، ثم فجأة هوى إلى الأرض؛ ظن المصلون بجانبه أنه يحتاج إلى شيء من الراحة ريثما يستعيد قواه، لكنهم بعد أن أنهوا صلاتهم وتجمعوا حوله، علموا أن الرجل يعيش لحظاته الأخيرة وأن رحلة سكرات الموت قد انطلقت، بالرغم من ذلك نادوا على سيارة الإسعاف، وفي طريقه إلى المستشفى فاضت روحه -رحمه الله-.

هذا الحدث ترك تأثرا وانطباعا حسنا لدى رفاقه وجيرانه ومحبيه، إذ ختم الله حياته بخاتمة حسنة، وزاره ملك الموت وهو قائم بين يدي ربه سبحانه، فرحمه الله وتجاوز عنه، ورزق أهله الصبر والسلوان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى