سلايدرقضايا وحوادث

العثور على جثة فتاة مدفونة بغابة ضواحي تارودانت

تم العثور على جثة فتاة مدفونة، قبل عشرين يوما، بغابة لمهادي بمنطقة الكردان بإقليم تارودانت، من طرف أحد الرعاة، الذي أبلغ رجال الدرك، ليتم انتشال الجثة بحضور مختلف المسؤولين بالمنطقة. وتبين أن آثار العنف ظاهرة في مختلف أطراف جسدها، وهو ما أكد أن وفاتها تمت نتيجة قتل عمد.

وبعد التحريات، تم الاعتماد على التحاليل المخبرية (ADN) انطلاقا من عينات تم أخذها من أبويها. هذه التحريات قادت رجال الدرك إلى التعرف على هوية القاتل الذي يشتغل ميكانيكيا، والذي كانت تربطه علاقة غير شرعية بالفتاة، نتج عنها حمل، وبعدما طالبت منه توثيق علاقتهما بعقد شرعي قام بتصفيتها بالغابة المذكورة؛ وكانت الفتاة تشتغل نادلة بأحد المقاهي.

هذا الموضوع لم يتوقف عند هذا الحد، بل أفرز معطيات مثيرة جديدة.. ففي الساعات الماضية حملت نتيجة التحاليل المخبرية مفاجأة غير متوقعة، حيث ثبت أن الأب ليس هو والدها الحقيقي، ليتم اعتقال الأم، واعترفت بحقائق صادمة بوجود علاقة غير شرعية خارج بيت الزوجية.. ليصبح هذا الأمر موضوعا يشغل الرأي العام أكثر من المعطيات المرتبطة بجريمة القتل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

المثمر
زر الذهاب إلى الأعلى