حول العالمسلايدر

السجن لمعلّمة أرسلت صورها عارية لتلميذها

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

حكمت محكمة مقاطعة كانوها بولاية كنتاكي الأمريكية بالسجن لمدة عاملين بحق ملكة جمال الولاية السابقة “رامسي بيث آن بيرس” بعد اعترافها بإرسال صور إباحية لأحد تلاميذها.

وكشفت وسائل إعلام أمريكية بأن “رامسي”، البالغة من العمر 29 سنة، اعترفت بإرسال صورها الإباحية لأحد تلاميذها خلال عملها في مدرسة في فرجينيا الغربية شهر دجنبر من عام 2019.

وبررت المحكمة قرارها بأن ما أقدمت عليه ملكة الجمال يُعتبر سلوكًا جنائيًا جنسيًا صريحًا يُعاقب عليه القانون الأمريكي.

وبحسب ما أفادت به التقارير الصحفية ، فإن الصور تتضمن صدرها العاري تمامًا وأجزاء أخرى من جسمها.

وأفاد ولي الطالب البالغ من العمر الآن 17 عامًا أنه قد تم العثور على تلك الصور على هاتف ابنهم.

وتجدر الإشارة إلى أنه قد تم الحكم على “رامسي” بعشر سنوات إضافية من الإشراف المجتمعي ما بعد الإفراج، وأنها يجب أن يتم تسجيلها كمرتكبة للجريمة مدى الحياة في السجلات القضائية والجنائية.

كما فقدت “رامسي” وظيفتها كمعلمة للعلوم بعد مسيرة مهنية استمرت لمدة ثمانية سنوات نتيجة فعلتها.

وسبق أن دافعت “رامسي” عن نفسها قائلة أنها كانت تعتزم إرسال الصور إلى زوجها، ولكنها أرسلتها عن طريق الخطأ إلى المراهق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى