جديد24

شهدت “رحبة” لبيع الأغنام بمنطقة الألفة في الحي الحسني بمدينة الدار البيضاء، اليوم الخميس، مواجهات بين عدد من مواطنين وبائعو الأغنام، حيث تعرض بائعو الأغنام إلى رشق بالحجارة ما تسبب في عدد من الإصابات.

وخلفت هذه الأحداث، حسب الفيديوهات التي تناقلها عدد من المرتادي مواقع التواصل الاجتماعي، إصابات عديدة، وكادت أن تتسبب في كارثة، لولا تدخل السلطات المحلية لفض هذه الاشتباكات، والسيطرة على الوضع.

سبب هذه الاشتباكات، حسب عدد من المتتبعين، كان الزيادة الصاروخية في أثمنة الأضاحي في آخر أيام العيد، ما تسبب في موجة من الغضب، حيث اعتبر عدد من المواطنين أن الشناقة استغلوا الوضع الحالي وقرار منع التنقل خارج الدار البيضاء ليشعلوا النار في أسعار الأغنام، إلا أن مناظر سرقة الأغنام غير مبررة مهما كانت الأسباب ، فكيف سيشعر من سيضحي ب”حولي” مسروق وكيف يمكنه أن يطعم ذويه لحما يعلم أنه حرام؟؟

 

آخر ما كاين …سرقة رحبة الغنم باش الناس يعيدو ب"الحرام" بالدار البيضاء

ما رأيكم في هذا السلوك ..سرقة "الحولي" من أجل العيد بالدار البيضاء

Posted by ‎Jadid24جديد‎ on Thursday, July 30, 2020