سلايدرقضايا وحوادث

ابتدائية “وادي زم” تُصدر حكمها في حق المتهمين بابتزاز المدرب هيرفي رونار

أصدرت المحكمة الابتدائية بمدينة وادي زم، يوم الخميس 4 مارس الجاري، أحكامها في حق الشابين المتهمين بابتزاز مدرب المنتخب المغربي لكرة القدم سابقاً والمنتخب السعودي حالياً، الفرنسي هيرفي رونار.

وحسب مصدر “جديد24” فإن المحكمة أصدرت حكمها بالسجن النافذ سنتان ونصف في حق المتهمين وتعويض مالي قدره 50 ألف درهم .

وتابعت النيابة العامة المتهمين بالمنسوب إليهما، بموجب شكاية وضعها الناخب المغربي السابق هيرفي رونار، يتهمهما فيها باستدراجه عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وتصويره في أوضاع مخلة بالحياء، بعدما شرع في محادثة حميمية مع فتاة على أنها من جنسية لبنانية وهي في الأصل شخصية وهمية، قبل أن يبدآ بابتزازه ومطالبته بتحويل مبالغ مالية مقابل عدم نشر الشريط الذي يظهر فيه عاريا.

وكلف الشابان سيدة تدعى سلوى بالتواصل مع هيرفي، إذ طلبت منه تسليمها مبلغاً من المال مقابل عدم نشر الفيديو على وسائل التواصل الاجتماعي، ليرضخ في البداية لمطالب المبتزين وبعث إليهما مبالغ مالية مهمة من فرنسا عبر وسيط مغربي يدعى صلاح، لتتوالى المطالب من خلال الوسيط المغربي، الذي دخل معهما في مفاوضات دون جدوى، بحكم استفادتهما من مبالغ مالية مهمة على ثلاث دفعات، لكن هيرفي رونار رفض رغم تهديده بنشر الفيديو بموقع مغربي معروف بنشر الفضائح الجنسية، حيث لجأ إلى القضاء شهر شتنبر الماضي، بوضع شكاية لدى النيابة العامة بالرباط عبر أحد أصدقائه المغاربة، الذي وكله من أجل تمثيله أمام الجهات القضائية المغربية، إذ تم تحريك الملف نهاية شهر فبراير 2021 ، وتم توقيفهما ومتابعتهما بتهم تتعلق بالمساهمة والمشاركة في النصب والتوصل بمبالغ مالية عن طريق التهديد بإفشاء أمور شائنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى