سلايدرقضايا وحوادث

سطات.. اتهامات بتسخير أعوان السلطة لخدمة حزب “البام” بجماعة سيدي حجاج

جديد24_سطات 

اتهم فاعلون حقوقيون بأولاد أمراح تسخير أعوان السلطة بقيادة سيدي حجاج التابعة ترابيا لإقليم سطات لخدمة حزب الأصالة والمعاصرة بالجماعة الترابية سيدي حجاج، وذلك بعد قيامهم بتحركات انتخابية مشبوهة لصالح أطراف سياسية بالجماعة سالفة الذكر .

وطالبت الفعاليات الحقوقية المذكورة في تصريحها ل”جديد24″ بتحييد السلطة المحلية وإبعادها عن المنافسة السياسية، وعدم دعم أي طرف كان مهما علت مسؤوليته ومنصبه، موضحة أن أعوان السلطة بالقيادة المذكورة أظهروا ولائهم الدفين لحزب البام بجماعة سيدي حجاج، وذلك من خلال دعمهم له في التسجيلات الإنتخابية الأخيرة في إطار غير قانوني ومشبوه في بعض الدوائر الإنتخابية على حد تعبير مصادرنا .

كما نقلت نفس المصادر أن كل ما يدور بقيادة سيدي حجاج من اجتماعات وقرارات حول الإنتخابات المقبلة أصبح يصل إلى أنصار حزب الأصالة والمعاصرة لحظة بلحظة من طرف بعض أعوان السلطة الذين تحولت وظيفتهم من أعوان سلطة إلى أعوان البام وأتباعه .

 واستنكرت ذات المصادر ما رأت فيه صمت قائد قيادة سيدي حجاج عن “خروقات” كثيرة شابت عملية التسجيل في اللوائح الانتخابية الأخيرة والتي تورط فيها أعوان سلطة بنفس القيادة، داعية عامل إقليم سطات إلى التدخل العاجل لايقاف ما اعتبرته عمليات غير قانونية وتجاوزات غير مسموح بها تهدد المنافسة السياسية بالمنطقة وتقحم السلطة المحلية في حسابات بات المغاربة يظنون أنه تم القطع معها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

المثمر
زر الذهاب إلى الأعلى