قضايا وحوادث

فريق برلماني يطالب الحكومة بالتدخل لحماية المقاولات الصغرى من “الإفلاس”

وجه فريق الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، سؤالا كتابيا، إلى الحكومة للمطالبة بدعم المقاولات الصغرى والمتوسطة لمواجهة الأزمة “الخانقة” التي تعيشها وكذا الكشف عن الإجراءات التي ستتخذها الحكومة لإعفاء المقاولات الوطنية من الضرائب والذعائر.

وذكر محمد لعسل، النائب البرلماني عن حزب “الوردة”، أنه “منذ ظهور جائحة كورونا ببلدنا، أعلنت مجموعة من المقاولات لاسيما الصغيرة والمتوسطة، عن إفلاسها، من جراء استمرار حالة الطوارئ وإغلاق الحدود البرية والبحرية والجوية من حين لآخر”.

وأضاف عضو لجنة الداخلية والجماعات الترابية والسكنى وسياسة المدينة، في سؤال يتوفر موقع Le360 على نسخة منه أن “عدة قطاعات اقتصادية حيوية كالخدمات والتجارة والبناء والسياحة والصناعة والنقل وكافة المهنيين والحرفيين، عرفت تراجعا مهما في معاملاتها”.

وفي هذا السياق، يردف النائب البرلماني، أن “المقاولات وجدت نفسها أمام أزمة مالية تحول دون تمكنها من الالتزام بنفقاتها في مجال الاستغلال والتسيير، مثل مصاريف الإيجار والرواتب والضرائب والضمان الاجتماعي”.

وطالب البرلماني الحكومة بالكشف عن الإجراءات التي ستتخذها لإعفاء المقاولات الوطنية من الضرائب والذعائر، وذلك “نظرا لما يشكله هذا الإفلاس من خطورة على الاقتصاد الوطني”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى