أخبار جهويةالسياسيةجديد24سلايدر

مبديع يفقد أغلبيته.. تمرد 19 عضوا من مجلس الفقيه بن صالح يحول المعارضة لأغلبية ويؤجل دورة ماي (وثيقة)

جديد24

قاطع 19 عضوا من أعضاء المجلس الترابي لجماعة الفقيه بن صالح البالغ عددهم 35 عضوا أشغال دورة ماي 2022 العادية التي كان من المقرر عقدها اليوم الخميس 5 ماي 2022.

وتحولت المعارضة إلى أغلبية داخل المجلس بعدما التحق بالمعارضين للرئيس محمد مبديع عدد من الأعضاء ووقعوا بيانا عمموه على مواقع التواصل الاجتماعي وتوصلت جديد24 بنسخة منه .

وحسب نص البلاغ فترجع أسباب مقاطعة الأغلبية لأشغال دورة ماي 2022 إلى ستة نقط وهي :

1. الارتجالية في تدبير شؤون الجماعة والتخبط في وضوح الاختصاصات داخل المكتب المسير للجماعة.

2. عدم تضمين جدول الأعمال المشاكل الجديه التي يجب أن تتدارس في دورات المجلس.

3. عدم توفر وتوفير الوثائق الضروريه الخاصه بنقط جدول الاعمال ومنع اللجان الدائمه لممارسه مهامها القانونية.

4. عدم تطابق محاضر الدورات مع النقاشات والمداخلات.

5 .عدم تفعيل مقررات المجلس.

6. تعثر وتوقف جميع المشاريع.

وختم الموقعون على البيان بوعد عقد ندوة صحفية في القريب العاجل لتسليط الضوء بالتفصيل على كل النقط موضوع البيان .

يشار إلى أن أعضاء حزبي التجمع الوطني للأحرار والعدالة والتنمية هم الذين لم يوقعوا على البيان المذكور .

ولم يكن الوزير السابق والرئيس الحالي لجماعة الفقيه بن صالح وللمرة السادسة على التوالي يفقد أغلبية المجلس كما حصل خلال دورة ماي الأخيرة مما يطرح سؤال استمرار الأعضاء في معارضتهم للرئيس وهل يمكن أن تكون توافقات مستقبلية تنهي احتجاج أغلبية المجلس أم أن توقيع البيان ومقاطعة الدورة بداية لعهد جديد ستدخله بلدية الفقيه بن صالح لأول مرة في تاريخها منذ أزيد من 25 سنة من رئاسة مبديع للمجلس الجماعي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى