أخبار جهوية

موضوع 241 مذكرات بحث.. بارون مخدرات يقع في قبضة درك برشيد

جديد24_برشيد 

مكن تنسيق أمني بين مصالح المركز القضائي للدرك الملكي بسرية برشيد، ومركز درك الدروة، فجر اليوم الثلاثاء ثامن نونبر 2022، من إيقاف واعتقال بارون مخدرات شهير، يدعى “أ. ولد الحبيب” بالدروة، في الوقت الذي شكل موضوع 241 برقية بحث وطنية، لدى مراكز الدرك الملكي ومصالح الأمن الوطني، على صعيد الدار البيضاء سطات والمناطق الواقعة عليها.

وكان المشتبه به، موضوع محاضر بحث حول قضايا ترويج وتوزيع المخدرات والمشروبات الكحولية، والأقراص الطبية المهيجة و مخدر الكوكايين بالجملة والتقسيط.

وكشفت مصادر وصفت بالمطلعة للإعلان الوطنيـ، أن عناصر المركز القضائي المكور، مرفوقة بعناصر المركز الترابي الدروة، وضعت كمينا محكما، لبارون المخدرات والمشروبات الكحولية المبحوث عنه بموجب 241 مذكرة بحث وطنية، وسجله العدلي حافل بالسوابق القضائية، في مجال الحيازة والاتجار في الممنوعات، وذلك على مستوى الجماعة الحضرية الدروة، الواقعة ضمن النفوذ الترابي لعمالة إقليم برشيد، مكنهم من الإطاحة بالملقب والمعروف ب ” أ ، ولد الحبيب ” البالغ من العمر حوالي 22 سنة تقريبا.

وأوضحت مصادرنا، بأن إعتقال المشتبه فيه، الموقوف والمحروس نظريا حاليا، جاء بعد كمين محكم، نفذته مصالح الدرك الملكي، تحت الإشراف الفعلي لقائد السرية ومساعده الأول، وقائد مركز درك الدروة، حيث داهمت العناصر الدركية نفسها، منزل البارون المشتبه فيه و المبحوث عنه، حوالي الساعة السادسة صباحا يومه الثلاثاء، حيث جرى تنفيذا لتعليمات النيابة العامة المختصة بالدائرة القضائية سطات، إحترازيا في إطار الإجراءات المعمول بها في مثل هذه الحالات.

وحسب ذات المصادر، فقد تم قتياد الموقوف، الذي يشكل خطر على حياة وسلامة المواطنين والمواطنات، نظرا لخطورته تحت حراسة أمنية مشددة، نحو مقر القيادة الجهوية للدرك الملكي بسطات، من أجل الاستماع إليه تمهيديا، قبل وضعه تحت تدابير الحراسة النظرية، في انتظار ما سيسفر عنه البحث التمهيدي، المنجز على خلفية هذه القضية، من قبل مصالح الدرك الملكي و الأمن الوطني، حسب مواقع تسجيل مذكرات البحث الوطنية، فضلا عن إجراء تفتيش ميداني لمقر سكن المشتبه فيه، لكل غاية مفيدة تحت إشراف النيابة العامة المختصة، لدى الدائرة القضائية سطات، في انتظار عرضه على ممثل الحق العام، للنظر في صك الإتهامات الموجهة إليه، والقيام بالمتطلب واتخاذ المتعين في شأنه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى