قضايا وحوادث

للمرة الثانية.. إدارية البيضاء تُلغي انتخاب البركاني على رأس أكبر غرفة تجارية بالمغرب

عادت المحكمة الإدارية بالدار البيضاء، لتلغي مرة أخرى انتخاب حسان البركاني، رئيسا لغرفة التجارة والصناعة والخدمات بجهة الدار البيضاء سطات.

وألغت المحكمة الإدارية في حكم قطعي رقم 3343 انتخاب الاستقلالي، حسان البركاني، رئيسا لأكبر غرفة تجارية بالمغرب، بعد الطعن الذي تقدم به منافسه الشرقي فرحان، مرشح حزب الحركة الشعبية.

وترأس حسان البركاني غرفة التجارة والصناعة والخدمات بجهة الدار البيضاء سطات خلال الولاية الانتخابية 2015/2009، ثم عاد للترشح لانتخابات الغرف المهنية في شتنبر 2021 مرشحا وحيدا للأغلبية الحكومية، ما ضمن له الفوز بالرئاسة، لكن المحكمة الإدارية بالرباط ألغت انتخابه بعد الطعن الذي تقدم له منافسه السابق، ياسر عادر.

وبنى مرشح الاتحاد الدستوري طعنه آن ذاك على عدم حصول البركاني على أغلبية مطلقة لأصوات الأعضاء المزاولين وليس الحاضرين، إذ تمكن من الحصول على 83 صوتا، بينما حصل ياسر عادل، على 56 صوتا.

وفي يوليوز الماضي، رفضت محكمة النقض بالرباط، طلب نقض قرار محكمة الاستئناف الإدارية، وأيدت قرار إسقاط حسان البركاني من رئاسة غرفة لغرفة التجارة والصناعة والخدمات بجهة الدار البيضاء سطات.

وأعيد انتخاب البركاني رئيسا للغرفة في الانتخابات المجراة أواخر شتنبر بعدما تحصل على 80 صوتاً مقابل 68 صوتا لمنافسه الشرقي فرحان، بيد أن حزب “السنبلة” تقدم بطعن بسبب اعتقال مرشحه الذي لم يحضر عملية التصويت.

وشهدت الانتخابات، حسب ما عاينته الجريدة آن ذاك، إنزالاً أمنيا بمحيط الغرفة، وبجنبات شارع محمد الخامس بالدار البيضاء، وعرفت الانتخابات أيضا حضور الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء بعد أحداث الفوضى.

وتدخلت عناصر الأمن لتوقيف أحد الأعضاء بعد أن افتعل شجارات داخل قاعة التصويت، واقتياده إلى سيارات الشرطة خارج مبنى الغرف.

وتسربت مقاطع فيديو لمشاجرات داخل غرفة الانتخابات، بعدما تم منع الصحافة من ولوج القاعة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى