أخبار جهويةمجتمع

مداهمة شقة معدة الدعارة ببني ملال

داهمت عناصر أمنية تابعة للفرقة الولائية للأخلاق العامة بولاية أمن بني ملال، أخيرا، إحدى الشقق المعدة للدعارة بوحدات سكنية راقية بشارع محمد الخامس، بعد توصلها بمعلومات عن قيام أشخاص يقطنون في شقة مجاورة، بممارسات غير أخلاقية تضر بسمعة الوحدة السكنية التي تقطنها عائلات.

وأفادت مصادر «الصباح» أن عملية المداهمة أسفرت عن إيقاف أشخاص مشتبه في ممارستهم الدعارة، من بينهم شاب وفتاة في العشرينات من عمرهما، تم تقديمهم للنيابة العامة المختصة، بعد الاستماع إليهم، بتهم إعداد وكر للدعارة والفساد والتعاطي للمخدرات والمشروبات الكحولية، فضلا عن إثارة الضجيج المقلق لراحة السكان المجاورين.

وبعد الاستماع إليهم من قبل النيابة العامة جرى الاحتفاظ بالشاب رفقة فتاة رهن تدابير الحراسة النظرة، بناء على تعليمات وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بني ملال.

وأضافت مصادر متطابقة أن المصالح الأمنية التي حرصت على إعادة الطمأنينة والأمن للسكان المجاورين للشقة المشبوهة، تجاوبت مع شكاية تقدم بها عدد من سكان الوحدة السكنية سالفة الذكر، بعد أن تضايقوا من تصرفات دخلاء عن الوحدة السكنية الذين كانوا يطلقون العنان لشغبهم وإطلاق أصوات موسيقية مزعجة في أوقات متأخرة من الليل، ما كان يثير غضب الأسر المجاورة التي حاولت بكل الوسائل الودية حث المعنيين على احترام الأجواء العامة للوحدة السكنية التي تقطنها أسر محترمة، علما أن لديها صغارا يخلدون للنوم في وقت مبكر، لكن الضجيج والصخب يحول راحتهم إلى جحيم.

وتواصل فرق الأخلاق العامة بولاية بني ملال عملياتها من خلال قيامها بحملات أمنية، بتنسيق مع مختلف المصالح الولائية للشرطة القضائية،للحيلولة دون انتشار أوكار الدعارة التي تستهدف تجمعات سكنية، فضلا عن مداهمتها الأماكن العمومية المشتبه فيها، سيما بعض المقاهي التي يتردد عليها مدمنون يستهلكون المخدرات ويحرضون على الفساد بمختلف أحياء مدينة بني ملال.

وأسفرت الحملات الأمنية عن اعتقالات بالجملة، بعد مداهمة شقق معدة للدعارة والفساد، وإيقاف العديد من المتورطين من كلا الجنسين، ما ساهم في تضييق الخناق على المتاجرين في أوكار الدعارة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

المثمر
زر الذهاب إلى الأعلى