وفور علمها بهذا الحادث المروري، انتقلت السلطة المحلية وعناصر الدرك الملكي إلى عين المكان لجمع المعلومات والمعطيات التي يمكن أن تفيد في التحقيق في الموضوع.