تفاصيلُ الإيقاعِ بالسَّفَّاحِ الذي قطعَ رأسَ “فتاة واد إفران”

30 ديسمبر 2018
تفاصيلُ الإيقاعِ بالسَّفَّاحِ الذي قطعَ رأسَ “فتاة واد إفران”

نقلت مصادر إعلامية أن السفاح، الذي قتل فتاة عشرينية وقطع رأس بواد إفران، سقط مساء أمس السبت بين يدي رجال الدرك الملكي بحي “استغرور” بمنطقة “تونفيت”.

ووفق ذات المصادر، فقد ساعد انتشار صور السفاح على التعرف عليه من طرف عون سلطة و”شيخ قروي”، حيث تم رصده وهو يتناول وجبة عشاء بمحل تجاري، فتم إبلاغ رجال الدرك الذين حلوا بعين المكان واعتقلوه.

وقد اعترف المتهم بقتله الفتاة وقطع رأسها، وذلك بعد رفضها الزواج منه.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق

Send this to a friend