مستشار برلماني يُفجِّرها : مالية 2019 تخدمُ الشركات وتُهمّشُ الفقراء

سلايدرمجتمع
مستشار برلماني يُفجِّرها : مالية 2019 تخدمُ الشركات وتُهمّشُ الفقراء

فجر عبد الحق حيسان، المستشار البرلماني عن فريق نقابة الكنفدرالية الديمقراطية للشغل CDT، فضائح ظلت طي الكتمان تهم الإجراءات المتضمنة في قانون مالية 2019 التي وضعتها الحكومة وصادقت عليه الفرق البرلمانية باعتماد الأغلبية العددية لتمريرها، بالإدعاء أنها ستقدم خدمات للمهمشين والفقراء، لكنها ساعدت الأغنياء على مراكمة الأموال ببنود تسهيلية وتمييزية.

وقال حيسان، في جلسة مساءلة سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، بمجلس المستشارين إن المغاربة سيكتشفون أنها حكومة شركات وليست حكومة لخدمة كل الفئات الاجتماعية، إذ وضعت قانون المالية على المقاس، يتضمن إعفاءات ضريبية لصالح الأثرياء والشركات تقدر بـنحو 3400 مليار، تنضاف إلى 4000 مليار أخرى على شكل امتيازات تهم استرجاع الضريبة على القيمة المضافة، مقابل ميزانية جميع البرامج الاجتماعية التي تقدر بنحو 1200 مليار.

ونبه حيسان إلى خطورة الإجراءات الضريبية في حق التجار الصغار والحرفيين، مقابل غض الطرف عن كبار المقاولات التي تتهرب من أداء الضرائب أو تتلاعب في الفواتير أو تقدم بيانات مغلوطة، مؤكدا أن التجار غاضبون وأغلقوا محلاتهم التجارية احتجاجا على السياسة الحكومية التي تمارس “الحكرة” على الضعفاء، وتخاف من الكبار.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق