لا تنشر هنا

الأساتذة المتدربون لأمزازي: سنصعّد في حالة المساس بـأي أستاذ “متعاقد”

جديد24

لم تنتظر “التنسيقية المحلية للأساتذة المتدربين بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين-الدار البيضاء” طويلا،للرد على وزير التربية الوطنية، سعيد أمزازي، الذي أعلن خلال ندوته الصحفية التي عقدها أمس الأربعاء، أن الحكومة قررت الشروع في عزل بعض أعضاء التنسيقية الوطنية للأساتذة المتعاقدين”، الذين يخوضون إضرابات عن العمل منذ أسابيع من أجل إسقاط نظام التوظيف الجهوي.

في هذا الصدد، قالت التنسيقية ذاتها المنضوية تحت لواء “التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد”، في بلاغ صادر عنها مساء أمس الأربعاء إنها “مستعدة لخوض أشكال تصعيدية غير مسبوقة في حالة المساس بأي أستاذ من الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد بالأفواج الأربعة على الصعيد الوطني”.

وأعلنت التنسيقية استمراها في مقاطعة حصص التكوين النظرية والميدانية ليوم الخميس 28 مارس الجاري، مجددة الدعوة إلى إسقاط نظام التعاقد والإدماج في صفوف الوظيفة العمومية.

وأبرز المصدر ذاته أنه في ظل الهجوم الشرس الذي تخوضه الحكومة المغربية ووزارة التربية الوطنية على الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد من قمع وتهديد بجميع أشكاله، وإثر القمع الهمجي الذي تعرض له الأساتذة في جميع المحطات النضالية، وردا على تهديدات وزير التربية الوطنية بفصل أعضاء التنسيقية فإن المس بعضو واحد هو المساس ب70 ألف أستاذ فرض عليه التعاقد”،

هذا، وحملت التنسيقية الوزارة الوصية على القطاع المسؤولية الكاملة على تبعات الاحتقان الحاصل “بتماديها في سياسة التضليل والهروب إلى الأمام ضاربة مطالب الأساتذة عرض الحائط”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى